كيف تساعدين طفلك على التأقلم مع سقوط أسنانه اللبنية؟

كيف تساعدين طفلك على التأقلم مع سقوط أسنانه اللبنية؟

2017-03-13 16:41 PM
|
قسم الطفل - الطفل

ما إن يبلغ الطفل سنّه السادسة حتى تبدأ أسنانه اللبنية بالاهتزاز والتداعي مفسحةً المجال أمام الأسنان الدائمة لتبزغ وتحلّ مكانها.

في الإجمال، تسقط الأسنان اللبنية لدى الفتيات في سنٍّ مبكرة مقارنةً بالأطفال الذكور، وغالباً ما تتواجد أولى الأسنان الساقطة في مقدمة الفك السفلي.

وبالنسبة إلى الأطفال الصغار، قد يكون سقوط الأسنان اللبنية أمراً مزعجاً ومؤلماً. من هنا، ضرورة تدخّل الأهل لطمأنتهم والتخفيف عنهم. وفي ما يلي بعض الاقتراحات البسيطة من "عائلتي" استفيدي منها!

- طمئني طفلكِ بأنّ فقدان الأسنان اللبنية هو عملية طبيعية جداً. أكّدي له أيضاً بأنّ أسناناً دائمةً ستسقرّ بدلاً منها.

- استعيني بكماداتٍ باردة أو أدوية مسكنة أو مضادة للالتهابات للتخفيف من الألم الذي قد يشعر به طفلك جراء اهتزاز أسنانه. استشيري طبيب الأسنان أو الصيدلاني بشأن الدواء المناسب في هذه الحالة.

- هدّئي من روع طفلكِ إذا تورّمت لثته أو نزفت، فبعض الأطفال يعانون الأمرين حتى تسقط أسنانهم.

- استعيني بجنيّة الأسنان للتخفيف عن صغيرك. فهذه الأسطورة مستمرة منذ زمن طويل لسببٍ وجيه.. وإن كانت فكرة استبدال السن المقلوع بهدية صغيرة ستحلّ أزمة طفلك، فلم لا تقومين بها ينتهي الأمر بخيرٍ وسلام!

مشاركة :

أضف تعليق

Ad

كوني على تواصل دائماًمع دليلك