Alexa
Ad
أكثر الآثار التي قد تحدثها حبوب منع الحمل ..

أكثر الآثار التي قد تحدثها حبوب منع الحمل ..

2018-09-29 16:55 PM
|
قسم الام - علاقة زوجية

حبوب منع الحمل هي طريقة تعتمد على الهرمون لمنع الحمل يمكن أن يساعد أيضاً في حل عدم انتظام الدورة الشهرية أو فترات مؤلمة أو ثقيلة، بطانة الرحم، حب الشباب ومتلازمة ما قبل الطمث.

حبوب منع الحمل تعمل عن طريق منع الإباضة، لا يتم إنتاج أي بويضة لذلك لا يوجد شيء للحيوانات المنوية لتخصيبها أي الحمل لا يمكن أن يحدث ولكن هنالك الكثير من الآثار التي قد تواجهك عند تناولها:

1- الغثيان:

بعض الناس يعانون من غثيان خفيف عند تناول حبوب منع الحمل ولكن الأعراض عادة ما تهدأ بعد فترة. تناول حبوب منع الحمل مع الطعام أو في وقت النوم قد يساعد في تجنبه ولكن إذا كان الغثيان شديدًا أو يستمر لمدة تزيد عن 3 أشهر، فيجب عليك طلب الإرشاد الطبي.

2- تغييرات في الثدي:

حبوب منع الحمل قد تسبب تضخم الثدي أو الرقة في الحجم. هذا يحل عادة بعد بضعة أسابيع من بدء حبوب منع الحمل لذا يجب على أي امرآة تشعر بتورم في الثدي أو تعاني من ألم شديد في الصدر أن تطلب المساعدة الطبية. من النصائح لتخفيف آلام الرضاعة خفض تناول الكافيين والملح وارتداء حمالة صدر مريحة ورقيقة على الجسم.

3- الصداع الكامل أو النصفي:

يمكن للهرمونات في حبوب منع الحمل زيادة فرصة الصداع الكامل والصداع النصفي حيث أنواع الهرمونات المختلفة التي تحتويها قد تؤدي الى صداع قوي وغثيان وعدم التوازن والارهاق المستمر لذلك يعد استخدام جرعات منخفة ومنتظمة من حبوب منع الحمل سبباً لتخفيض نسبة حدوث الصداع وأثاره. عادة ما تتحسن الاعراض بمرور الوقت أو تبدأ مباشرة عند تناولكِ للحبة عندها يجب عليكي مراجعة الطبيب المختص فوراً.

4- إفرازات مهبلية:

قد تحدث تغييرات في الإفرازات المهبلية عند تناول حبوب منع الحمل وقد يكون هذا زيادة أو نقصان في التزييت المهبلي أو تغيير في طبيعة التفريغ. هذه التغيرات ليست عادة ضارة ولكن يمكن أن تشير التغيرات في اللون أو الرائحة إلى وجود عدوى لذا يجب عليكي مراقبة هذه التغييرات واخبار طبيبك عنها.

مشاركة :

أضف تعليق

Ad

كوني على تواصل دائماًمع دليلك