Alexa
Ad
لايف ستايل

لايف ستايل

2017-03-08 18:36 PM
|
قسم الام - حياتك

يُلاحظ المتابع لخطوط الديكور الـ"مودرن"، أن التصاميم الشرقيّة (أورينتال) المحمّلة بعبق التراث أمست تُوظّف في التصاميم، سواء تمثّلت في الأثاث أو التفاصيل.
الحنين إلى الماضي ألهم بعض المصمّمين، ما دفعهم إلى تصفّح كتب التراث مجدّدًا، ولا سيّما عند تأثيث المجالس أو غرفة المكتبة"، بذا تختصر مصمّمة الديكور الداخلي وعد أبو تايه الأسباب المسؤولة عن استعادة الأنماط التراثيّة في "الديكورات" الحديثة. وتضيف أبو تايه: "يمكن استخدام أي نمط من الأنماط التراثيّة الآتية، سواء في مجالس الاستقبال أو غرف النوم، ولا سيّما في المنازل كلاسيكيّة الطابع، أو حتى دمج أحد هذه الأنماط مع الأثاث الـ"مودرن"، عن طريق اختيار "ديكورات" السقف والجدران تراثيّة، مع مراعاة التناسق العام في الغرفة، خصوصًا لناحيتي اللون والشكل:
1. التراث الأندلسي: يمتاز النمط الأندلسي بفخامته ووفرة زخارفه، في الجدران والأسقف. ويمكن توظيف النمط المذكور في أي غرفة بعد الفراغ من تأثيثها، عبر إضافة الفوانيس بدلًا من الثريّات إليها، أو الطاولات الخشب أو المرايا المشغولة على طريقة الـ"أرابيسك" أو المحمّلة بآيات محفورة بالخشب.
2. التراث الشامي: يُستخدم كلّ من: الفسيفساء (موزاييك) والزجاج وأعمال الحفر في الأثاث (الخزائن والأسرّة والطاولات) اليدويّ المعدّ من الخشب، كما في "الـديكورات" التراثية الشاميّة. وكذلك، جذوع الأشجار في الطاولات والأسرّة، بدون أي إضافات أو نقوش.

 

الكلمات المفتاحية :

الأم والطفل

,

لايف

,

ستايل

,

حياة

,

مشاركة :

أضف تعليق

Ad

كوني على تواصل دائماًمع دليلك