Alexa

مزاجي اليوم

3 طرق طبيعية وآمنة لمنع الحمل

2016-12-31 15:02 تطور الحمل أسبوعياً
3 طرق طبيعية وآمنة لمنع الحمل

هناك العديد من الطرق التي تستطيعين بها تأجيل الحمل أو منعه لفترات طويلة، منها الطرق الطبية التي يتم فيها استخدام أدوات خارجية مثل تركيب "اللوب" لمنع حدوث حمل أثناء العلاقة، وكذلك الطرق الهرمونية والدوائية التي تستطيعين فيها منع الحمل عن طريق حبوب منع الحمل والعقارات الدوائية، ولكن تظل الطرق الطبيعية هي الطرق الأكثر أمناً لكِ ومنها:
1- الرضاعة الطبيعية:
تعتبر فرصة حدوث تبويض أثناء فترة الرضاعة ضعيفة، ويوجد الكثير من النساء تعتمد هذه الطريقة لمنع الحمل بسبب عدم حدوث تبويض وانقطاع الدورة الشهرية في فترة الحمل، ولكن ما لا تعرفينه أنه هناك بعض النساء قد تتعرض للحمل في فترة الرضاعة بسبب حدوث تبويض في أي وقت وعدم انتظام الدورة الشهرية في فترة الرضاعة فلا تستطيع المرأة المرضعة أن تحدد موعد حدوث التبويض من عدم حدوثه أصلاً في هذه الفترة، لذلك ننصحك بأن لا تعتمدي كلياً على طريقة منع الحمل بالرضاعة الطبيعية إلا اذا كنتِ قد جربتيها في السابق ونجحت في منع الحمل فيمكنك أن تستخدميها مرة أخرى لأنه إذا لم يحدث حمل سابقاً أثناء الرضاعة فهذا يعني أنك من النساء اللواتي لا يتعرضن لحدوث التبويض في فترة الحمل.
لذا عابك الانتباه إذا اتبعت طريقة الرضاعة الطبيعية، إذ عليك غالبًا استخدام إحدى الطريقتين التاليتين أو حتى الواقي الذكري لعدم ضمانة هذه الطريقة بنسبة كاملة فقد يحدث الحمل في بعض الأوقات على الرغم من اتباعها.
2- تحديد موعد التبويض:
تعتبر هذه الطريقة من الطرق الطبيعية الناجحة التي تستخدمها الكثير من النساء ولكن يجب أن تعلمي أنه اذا لم تكن دورتك الشهرية منتظمة فقد تحدث بعض الأخطاء في حساب موعد التبويض ويحدث الحمل، لذلك يجب أن تتأكدي من أن موعد دورتك الشهرية ثابت كل شهر كي تستطيعين تحديد موعد التبويض بدقة.
ويمكن تحديد موعد التبويض الشهري حسب عدد أيام دورتك وتكرارها كل شهر إذ تتراوح بين 23 إلى 30 يومًا، وتختلف الدورة عن كل سيدة عن الأخرى ولكن المهم أن تكون عدد الأيام ثابتة كل شهر، وبعد ذلك نحدد موعد التبويض وذلك يكون في منتصف كل شهر تقريباً ولمدة ثلاثة أيام ويمكن أن تتأكدي من حدوث تبويض وذلك بقياس درجة حرارة جسمك بحيث تكون أعلي من الطبيعي بنصف درجة أو درجة كاملة أو بملاحظة زيادة الإفرازات المهبلية وتكون أكثر لزوجة من السابق وأيضاً سوف تلاحظين زيادة رغبتك الجنسية في هذه الفترة، وبعد مرور 14 يومًا على أول يوم من أيام دورتك الشهرية يمكن أن يحدث التبويض ويفضل تجنب العلاقة الحميمة في تلك الفترة أي فترة منتصف العادة الشهرية، أو على الأقل استخدام الطريقة الثالثة أو استخدام الواقي الذكري. إذا كانت الدورة الشهرية مدتها 28 يومًا، ستكون أيام التبويض هي الـ 13 و14 و15 من الدورة، ستكون البويضة ناضجة وجاهزة للإخصاب، أما بقية الأيام فلن يحدث الحمل فيها لأن التبويض لم يحدث بعد أو انتهى بالفعل.

3- طريقة القذف الخارجي:
تعتبر هذه طريقة آمنة ومعروفة للجميع ومضمونة إذ لا تدخل الحيوانات المنوية إلى رحم المرأة بالأساس، وبالتالي لن يحدث الحمل من الأساس. وعندما يقوم زوجك بقذف الحيوانات المنوية خارجاً قد يشعر الزوجين بعدم الإشباع أو بعض آلام الظهر أو بالبطن عند المرأة وقد لا يستمر الكثير من الأزواج على استخدام هذه الطريقة لأنه لا يشعر بالإشباع أو عدم المقدرة على القذف خارجاً في كل مرة. يشعر بعض الأزواج بالراحة في استخدام هذه الطريقة كونها لا تضر بصحة المرأة أو الرجل وآمنة.

يمكنك المفاضلة بين الطرق الثلاثة لاستخدام الأنسب لكِ ولزوجك والأكثر راحة وأمانًا، ويعتبر الواقي الذكري برغم أنه طريقة غير طبيعية تمامًا لكنه أشبه بالطبيعية لأنه ليس دوائيًا ولا يعتمد على العقاقير أو تركيب جهاز كامل كما في حالة اللولب.

 



أضف تعليق

مقالات مشابهة

المزيد